fbpx

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسلا، مقاربة جديدة وتحولات نوعية

النهار24

 

إن التحركات الماراطونية للمدير الإقليمي (183 زيارة في 210 يوما ) وانفتاح استراتيجي على المحيط والشركاء (83 شراكة ) و تعديلات واعية في فريق المديرية خلقت دينامية تدبيرية واضحة وملموسة لكل متتبعي الشأن التعليمي بسلا ، وغيرت معالم وممارسات إدارية:

– فريق قيادة إقليمي لتتبع مختلف القضايا التربوية،
-فريق إقليمي من المفتشين لتقييم تنزيل مشاريع القانون الإطار 51 . 17 (مايزيد على 30 اجتماعا مع رؤساء المشاريع ومنسقي المجالات،
– مقاربة تشاركية حقيقية وانفتاح على كل المتدخلين المحليين في الشأن التربوي والتعليمي بعمالة سلا، وهو ما خلف ارتياحا كبيرًا عبر لنا عنه مديرو المؤسسات التعليمية وهيأة التدريس والنقابات وجمعيات المجتمع المدني ومختلف الفعاليات السياسية والاقتصادية والثقافية والرياضية التي تعاملت بشكل مكثف في الآونة الأخيرة مع المديرية.

– إعادة هيكلة (ولازالت العملية مستمرة حسب مصادرنا) مصالح ومكاتب المديرية مع تقليص عدد الموظفين بمقر المديرية حسب المهام والاختصاصات، دون نسيان الحلة الجديدة لمقر المديرية،

– سن مقاربة التشجيع والتحفيز المادي والمعنوي لكل تميز ولكل المبادرات التي من شأنها رفع المؤشرات تقوية المكتسبات التدبيرية والتربوية، وهو ماترجمه المدير الإقليمي بزيارات مكثفة وحضور في كل المناسبات والمبادرات التربوية والتعليمية، إضافة إلى منح الكثير من الشواهد التقديرية والتشجيعات والتنويهات لمختلف المتميزين من الإدارة التربوية، رؤساء المصالح، المفتشون، التلاميذ، الأساتذة، جمعيات الآباء و شركاء آخرون،

– اعتبار الحياة المدرسية و الأنشطة المندمجة الحياة المدرسية عماد العملية التربوية لإرجاع الجاذبية للمؤسسة التعليمية، وهو ماحرك بشكل قوي أنشطة مؤسسةالتفتح للتربية والتكوين وحول نشاطها، بعد تطعيم فريقها بكفاءات إظافية، في اتجاه تكوين منسقي الأندية وتنظيم قافلات القرب بالمؤسسات التعليمية خاصة بالعالم القروي ، الشيء الذي أعطى دينامية خاصة بعدد كبير من المؤسسات.

هذا إضافة إلى النتائج الغير مسبوقة التي عرفتها المديرية على مستوى الإمتحانات الإشهادية، حيث بلغت نسبة النجاح بالباكلوريا 86.02 % و 74,80 % بالسنة الثالثة إعدادي و 95.02% بالسنة السادسة ابتدائي.

– ارساء ومأسسة، ولأول مرة بالمديرية، ثقافة التقويم والنقد الذاتي في أفق التجويد والتحسين، وهكذا عقدت اجتماعات تقويمية متعددة لحصيلة السنة الدراسية مع مديري المؤسسات ومفتشي المديرية، و مع فريق تنفيذ وتنزيل مقتضيات القانون الإطار، ورؤساء المصالح؛ بل وتم نشرها بالصفحة الرسمية لفايسبوك المديرية وتقاسمها مع المنابر الإعلامية والنقابات والرأي العام المحلي والوطني.

إن ماتعرفه مديرية سلا لوزارة التربية الوطنية من حراك تربوي وتدبيري إيجابي وتغيير في مقاربات العمل والتدبير وانفتاح غير مسبوق على المحيط وتواصل غير مشروط مع كل مكونات المنظومة ومختلف المتدخلين من خارجها، لا يجب أن يلهينا عن الملفات الساخنة لمديرية سلا و التي لازالت تنتظر حلا إن تعلق الأمر بالسكنيات أو الصفقات العالقة، إلى غيرها من القضايا التي لازال الرأي العام الإقليمي ينتظر من الإدارة الإقليمية في حلتها الجديدة، شكلا و مضمونا، الخوض فيها بما أبانت عنه من جدية وصدق ومسؤولية وحس وطني يجب أن نصفق له ونوفر له ظروف النجاح والسداد.

شارك هذا المحتوى:

شاهد أيضاً

الاتحاد المغربي للشغل يفقد أحد كبار المناضلين من أبنائه البررة

النهار24 تنعي الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل فقيد الاتحاد المغربي للشغل، والمناضل القيادي *المختار المرابط* …

الدار البيضاء.. برنامج رحلات حافلات النقل الحضري في رمضان

النهار 24 أعلنت شركة حافلات البيضاء ( ألزا) ، أنها قامت بتعديل برنامج رحلات حافلات …

المجلس الأعلى للسلطة القضائية يعقد اجتماعا لتشخيص الوضعية الراهنة لسير القضاء

النهار 24   عقد المجلس الأعلى للسلطة القضائية اجتماعا ، أمس الأربعاء ، خصص لتشخيص الوضعية …

اترك رد