fbpx

المغرب – إسرائيل .. فعاليات مدنية تثمن التطور

المغرب – إسرائيل.. فعاليات مدنية تثمن التطور

النهار24

 

فعاليات مدنية تثمن تطور العلاقات المغربية الاسرائيلية "هذه الاتفاقيات ستعود بالنفع على الشعبين معا…"

خلال عام واحد، تطورت العلاقات بين البلدين بطريقة أسرع وأعمق، حيث انطلقت بدأت الحكاية مع الإعلان الرباط “استئناف العلاقات” مع إسرائيل، وتوقيع الإعلان الثلاثي المشترك بين المغرب وإسرائيل والولايات المتحدة، في دجنبر 2020، والتي بموجبه اعترفت إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب بسيادة المغرب على صحرائه المغربية، لتتوج في نهاية نونبر المنصرم بزيارة هي الأولى من نوعها لوزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، إلى المغرب، وتوقيع اتفاق عسكري أمني بين الجانبين، غير مسبوق عربيا.

البدايات والتطور

بدأت علاقات الجانبين على مستوى منخفض عام 1993، بعد توقيع اتفاقية “أوسلو” بين منظمة التحرير الفلسطينية وتل أبيب، لكن الرباط جمدت تلك العلاقات عام 2002، عقب اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية.

وفي 22 شتنبر 2000، زار المغرب رجال أعمال إسرائيليين، يمثلون 24 شركة متخصصة في التقنيات الزراعية بدعوة من غرفة التجارة والصناعة والخدمات  بمدينة الدار البيضاء.

ومنذ 2018، برز المغرب ضمن قائمة الدول العربية المرشحة لتوقيع اتفاقات مع إسرائيل، كما أفضت المساعي الأمريكية إلى إعلان إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما في 10 ددجنبر الماضي.

وفي 22 من الشهر ذاته، وقعت الحكومة المغربية “إعلانا مشتركا” بين بلاده وإسرائيل والولايات المتحدة، خلال أول زيارة لوفد رسمي إسرائيلي أمريكي إلى الرباط.

ووقعت المملكة وإسرائيل أربع اتفاقيات على هامش استئناف العلاقات بينهما في ديسمبر 2020، تشمل المجالات الاقتصادية والتجارية والسياحية.

توالي الاتفاقيات

في 28 دجنبر 2020، دشنت الرباط وتل أبيب مباحثاتهما لدراسة آفاق التعاون الصناعي والشراكة في 5 قطاعات صناعية، أجراها مولاي الحفيظ العلمي وزير الصناعة المغربي آنذاك، مع نظيره الإسرائيلي، عمير بيرتس.

وشملت المباحثات قطاعات النسيج، والصناعات الغذائية، والبحث التطبيقي في الصناعة، والتكنولوجيا الخضراء، وصناعة الطاقة المتجددة.

وفي 26 يناير 2021، حل السفير ديفيد غوفرين بالرباط، لتولي منصب رئيس البعثة الإسرائيلية بالمغرب.

ومنتصف فبراير 2021، اتفق وزيري التعليم المغربي سعيد أمزازي، والإسرائيلي يوآف غالانت، على إطلاق برامج لتبادل الطلاب و”توأمة مدارس ثانوية”.

وتوالت اللقاءات والمشاورات بين المسؤولين المغاربة ونظرائهم الإسرائيليين، حيث همت مجالات عمل مختلفة وأفضت إلى توقيع اتفاقات.

رجال الأعمال

وفي 23 مارس الماضي، وقع المغرب وإسرائيل اتفاقية شراكة استراتيجية بين رجال الأعمال المغاربة والإسرائيليين العاملين بالقطاع الخاص، لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية.

ووقع الاتفاقية عن الجانب المغربي، شكيب لعلج، رئيس الاتحاد العام للمقاولات (رجال الأعمال)، وعن الجانب الإسرائيلي كل من رئيس هيئة المشغلين وأرباب الأعمال، رون تومر، ورئيس اتحاد غرف التجارة، يوريل لين.

وتهدف الشراكة بين الجانبين إلى إقامة حوار مفتوح ودائم بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب والهيئة الإسرائيلية للمشغلين وأرباب الأعمال.

الترويج للسياحة

وفي 26 يوليوز الماضي، وقعت الرباط وتل أبيب، اتفاقية للشروع في الترويج للسياحة بالمغرب، والتسويق المشترك من كلا الطرفين لتعزيز حركة السياحة الوافدة.

وتهدف الاتفاقية إلى ترويج مكاتب السياحة والسفر في إسرائيل والمغرب، للمرافق السياحية في البلد الإفريقي، بهدف تنشيط الرحلات إلى أبرز مناطقه.

وابتداء من 10 غشت الماضي، بدأت شركة “إل عال” للطيران الإسرائيلية، بتنظيم ثلاث رحلات أسبوعية نحو مطار “محمد الخامس” بمدينة الدار بيضاء.

ويُتوقع ارتفاع عدد السياح الإسرائيليين إلى المغرب إلى 200 ألف سنويا، من متوسط 50 ألفا سابقا.

النقل الجوي

وأحالت الحكومة المغربية إلى البرلمان، بداية الشهر الجاري، مشروع قانون للمصادقة على اتفاقية موقعة مع إسرائيل تتعلق بالخدمات الدولية.

وهذه أول اتفاقية بين المغرب وإسرائيل تحال إلى البرلمان، وفي حال مصادقة غرفتي البرلمان (النواب والمستشارين) عليها، تنشر في الجريدة الرسمية لتدخل حيز التنفيذ.‎

وتنص الاتفاقية على أن “الطرفين يؤكدان قلقهما البالغ بشأن ما يقع من أعمال أو تهديدات ضد أمن الطيران المدني، الأمر الذي يعرض سلامة الأشخاص أو الممتلكات للخطر”.

وتشمل الاتفاقية كذلك بنودا تتعلق بـ”الإعفاء المتبادل من الرسوم الجمركية ومصاريف التفتيش والضرائب التي لا تتعلق بتكلفة الخدمات المقدمة على متن الطائرة”.

شارك هذا المحتوى:

شاهد أيضاً

فيديو.. النصاب زكرياء المومني و الدمية دنيا الفيلالي و استمرار الكلاخ

النهار24

حقيقة زكريا المومني بلسانه + فيديو

النهار24

فيديو.. مسؤول أمني قريب من الحموشي يكشف تفاصيل مهمة تروى لأول مرة

النهار24

اترك رد