fbpx

رسالة مؤثرة من المناضل فؤاد الجعيدي إلى توفيق ناديري

النهار24

الأخ العزيز الفاضل الناديري:

على امتداد فترة تكاد لتكون طويلة، رأيت فيها رهطا قد خرج عن الكلام بما يقتضي المقام من تبادل الاحترام والتقدير بين أفراد المجموعة وانزلق باللسان السليط ما لا تبيحه الشرائع السماوية ولا القوانين الوضع ولا مما تعارف عليه الناس من وجوب التحلي بفضائل الأخلاق ودماثتها.

ولذلك نأيت بنفسي حتى على متابعة ما يقال، في الوقت الذي كان يفترض فيه وداخل جامعتنا أن نواصل العمل إلى جانب الطبقة العاملة وتنويرها في محطة خرجت منها منتصرة بتضامنها القوي ونضاليتها باستماتة قوية رغم التكالب السياسي ورغم المحاولات البائسة التي استخدمها البعض في شراء الذمم دون خجل.
لقد لعب بعض الاخوان دورا حاسما في الدعاية لمنظمتنا وهيأوا الوسائط والوصلات الشعارات التي تعرف بطبيعة الاتحاد كمنظمة مستقلة وثابتة المواقف وتسعى لتخليص العمال من مظاهر الاستغلال البشع والرقي بتطلعاتهم إلى غد أفضل .

أود أن أسير أن من بين وظائفنا الحيوية كإعلاميين أن تساهم في تعزيز مسارات الثقافة العمالية وتقويتها بالاجتهادات والابداعات وأن نكشف في المقابل عن الثقافات البرجوازية ومدى تبريرها للمظالم الاجتماعية والتعامل معها كقدر نزل من السماء وليست وليدة شروط تاريخية بين المهيمنين على وسائل الإنتاج والخيرات فوق الارض وتحتها وفي الجبال والبحار وبين هؤلاء الذين لا يملكون في هذا الكون سوى قوة العمل يبتاعونها مقابل أجر يومي أو أسبوعي أو شهري وليس لهم ما يكتنزونهم.

إننا جزء لا يتجزأ من هؤلاء وأن مصيرنا مرتبط بمصيرهم، لذا وجب علينا الانخراط ودون تردد في هذا المسار.
إنها مهمة شاقة وأعانكم الله على تحملها وستكون لكم وباقي الإخوة الدعامة والمصاحبة للتغلب على كل الصعوبات الموضوعية.
لا تأبه يا أخي بالذين يوظفون ألسنتهم الانتقاد الأعمى ولا يدركون أو يدركون أنهم يخدمون أجندات غريبة عنا.

ما يجمعنا هو الأمل والاصرار والتضامن والقيم الإنسانية الجميلة وما دون ذلك فليس من مهامنا الانتباه إليه أو الانشغال به.
دمت عصاميا أخي لمهامك النبيلة والكبرى.

مودتي أيها العزيز
فؤاد الجعيدي

شارك هذا المحتوى:

شاهد أيضاً

تتويج المنشد المغربي زكريا الزيرك بلقب منشد الشارقة بدورته الثالثة عشرة

تتويج المنشد المغربي زكريا الزيرك بلقب منشد الشارقة بدورته الثالثة عشرة

تتويج المنشد المغربي زكريا الزيرك، بلقب مسابقة منشد الشارقة بدورتها الـ 13، التي ينظمها تلفزيون …

رمضان على الأولى.. باقة متنوعة من البرامج والمسلسلات والأفلام 

رمضان على الأولى.. باقة متنوعة من البرامج والمسلسلات والأفلام 

رمضان على الأولى.. باقة متنوعة من البرامج والمسلسلات والأفلام عندما يتجدد اللقاء بشهر رمضان المبارك، تحرص …

المجلس الوطني للصحافة يفضح أكاذيب فرنس24

المجلس الوطني للصحافة يفضح أكاذيب فرنس24

المجلس الوطني للصحافة يفضح أكاذيب فرنس24 أعلن المجلس الوطني للصحافة، في بلاغ توضيحي، أن مصالحه كانت رصدت بتاريخ 14 يوليوز 2021، حلقة من برنامج “منتدى الصحافة” الذي تبثه بانتظام القناة الفرنسية  «France 24»  خصصتها للصحفي المغربي سليمان الريسوني. ذات البلاغ كشف أن مقدم البرنامج، الصحافي عبد الله العالي، زعم أن معدي البرنامج قاموا بالاتصال بيونس مجاهد رئيس المجلسالوطني للصحافة، لدعوته للمشاركة في البرنامج المذكور “غير أنه عبر عن نيته في عدم المشاركة”، وهو الأمر الذي نفاه المجلس، جملةوتفصيلا، مؤكدا أنه لم يتم الاتصال بالمجلس أو برئيسه لا من طرف الصحفي ولا من طرف المشرفين أو المكلفين بالاتصال بضيوف البرنامجالمذكور. وأوضح المجلس أن يونس مجاهد قدم شكاية إلى “ماري كريستين ساراكَوص”، الرئيسة المديرة العامة لـ «France Médias Monde»،وإلى “روش أوليفيي ميستر” رئيس المجلس الأعلى السمعي البصري بفرنسا (الذي أصبح حاليا يحمل إسم “هيئة تقنين الاتصال السمعيالبصري والرقمي”)، وذلك لتصحيح الغلط وإظهار الحقيقة في إطار حق الرد طبقا للقوانين الجاري به العمل في فرنسا. كما شدد المجلس في بلاغه التوضيحي أنه “لم يتم منح المجلس حق الرد من قبل قناة «France24» إلا في تاريخ 23 فبراير 2022، أي بعدمرور حوالي 8 أشهر على تقديم رئيس المجلس الوطني للصحافة لشكايته، لكون “ماري كريستين ساراغوص”، الرئيسة المديرة العامةلـ«France Médias Monde» لم تعرض بشكل مباشر بث الاعتذار على الهواء إلا بعد تبادل عدة رسائل خلال الفترة الممتدة من يوليوز2021 إلى فبراير 2022”. النهار24

اترك رد