fbpx

بيت الحكمة تراسل القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالرباط بخصوص تصريح الخارجية الأمريكية

النهار24

 

بعد التصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، بخصوص قضية الصحفي سليمان الريسوني، الذي صدر في حقه حكم بالسجن خمس سنوات، بسبب تورطه في واقعة احتجاز وهتك عرض شاب، وجهت رئيسة جمعية بيت الحكمة، نجيبة جلال، رسالة للقائم بالأعمال بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية في الرباط، تدين فيها محاولة الخارجية الأمريكية التدخل في سيادة وقضاء المملكة المغربية.

وقالت نجيبة جلال في رسالتها لديفيد كرين، “إذا كان من حق الناطق الرسمي باسم الخارجية الأمريكية الحق في التعبير عن وجهة نظره، حتى وإن كان بعيدا عن موقع القضية بآلاف الكيلومترات، واستنادا على ما توصل به فقط على بريده الإلكتروني أو في مكتبه، فيبدو أنه من المناسب الإشارة إلى أن أي تقييم متسرع أو حتى مع وجود تحيز ثابت، ليس مناسبا بأي حال من الأحوال لمسؤول كبير أن يدلي ببيان نيابة عن الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأضافت رئيسة جمعية بيت الحكمة، بأنه في الواقع بالنسبة للجمعية، فإن المتحدث الرسمي للدبلوماسية الأمريكية تجاوز صلاحياته من خلال انتقاده للقضاء المغربي ونعته “بالمتحيز” في قضية تخص اثنين من المتقاضين المغاربة اللذين لا تربطهما أية صلة بالولايات المتحدة.

وقالت نجيبة جلال في رسالتها للقائم بالأعمال الأمريكية في الرباط، إن سليمان الريسوني متابع في قضية اغتصاب الضحية آدم، وهو مواطن مغربي، وفي القاعدة، فإن قضيته تقع ضمن الحق العام، ولا دافع آخر وراءها.

وقالت ذات المتحدثة، “إنه وعلاوة على ذلك، فإن جمعيتنا تتبعت الملف ونحن ملزمون بعدم الخلط بين الأمور فيه، وذلك عن طريق الدعوة إلى المعالجة العادلة للقضية في ظل الاحترام الكامل لحقوق جميع الأطراف، دون تمييز ودون الإشارة لطرف على حساب طرف آخر، بالرغم من محاولة أصوات أخرى قلب الأدوار في هذه الواقعة، مع العلم أن العدالة هي واحدة وغير قابلة للتجزؤ وفقا للاتفاقيات الدولية”.

وأشارت رئيسة جمعية بيت الحكمة، إلى أنه وعلى أساس هذه الفرضية، “فإن الجمعية تؤكد بأن البيان الذي أدلى به المتحدث باسم وزارة خارجية الولايات المتحدة، من حيث الجوهر والشكل، يتناقض مع المبدأ، بل يتجازوه إلى أكثر من ذلك، بحيث أن رأيه يتناقص أيضا مع الدعائم الدبلوماسية التي ينبغي أن تحكم العلاقات بين الدول ذات السيادة، واللباقة في الحديث، وهو ما ستوافقونني الرأي عليه، خصوصا في ظل الاحترام المتبادل بين دولتين تربطهما العلاقات الثنائية، ويحتفلان بمرور قرنين عن ترسيخها، حيث الدبلوماسية تتوافق مع الاقتصاد، والتاريخ مرتبط مع الاستراتيجية”.

وعلى ضوء ما سبق، قالت نجيبة جلال بأن جمعية بيت الحكمة صُدمت بتصريحات المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، معبرة عن رفضها لأي تدخل من أي طرف في الشؤون الداخلية في بلدنا، ناهيك عن أي شكل من أشكال التدخل في العدالة المغربية التي تعتبر بقوة دستور مملكة المغرب مستقلة، وبالتالي لا يمكن أن تخضع لضغوطات أجنبية.

 واختتمت رئيس جمعية بيت الحكمة، رسالتها للقائم بالأعمال بالسفارة الأمريكية بالرباط، ديفيد كرين، أنه وعلى ضوء التقدم المحرز في قضية الصحفي سليمان الريسوني، فإن السلطات القضائية في المملكة قوية وأكدت على أن جميع متطلبات الحياد قد تحققت، ولا ينبغي أن يتجاوز رأي أحد طرفي القضية حقوق الطرف الآخر.

شارك هذا المحتوى:

شاهد أيضاً

الدار البيضاء.. متابعة 8 أشخاص في فضيحة وزارة الصحة

الدار البيضاء.. متابعة 8 أشخاص في فضيحة وزارة الصحة

الدار البيضاء – أحالت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على النيابة العامة المختصة لدى محكمة الاستئناف …

حادث.. اصطدام زورق سريع بباخرة قرب ميناء طنجة المتوسط

فقدان شخصين في اصطدام زورق سريع بباخرة قرب ميناء طنجة المتوسط

فقدان شخصين في اصطدام زورق سريع بباخرة قرب ميناء طنجة المتوسط، حيث أعلنت قبطانية ميناء …

الوردي تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين مباراة المنتخب المغربي و الكونغو 

الوردي: تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين مباراة المنتخب المغربي و الكونغو 

الوردي: تعبئة أزيد من 4000 عنصر أمن لتأمين مباراة المنتخب المغربي و الكونغو، حيث كشف …

اترك رد